البيت العتيق
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
البيت العتيق

منتدى اسلامى


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

الظروف هى الحاكمة

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1الظروف هى الحاكمة Empty الظروف هى الحاكمة الجمعة ديسمبر 24, 2010 1:58 am

Admin


Admin

الظروف هى الحاكمة
- رب صدفة من خير ميعاد
- أهلا
- كيف فعلت بك الحياة ؟
- أأقول أضاعتنى أم أقول؟
- أكملى أم أقول أضعتنى أنت؟
- أنت أدرى
- أنا لم أضيعك ولكنك أنت الذى اخترت ذلك الطريق
- وأنت لم تساعدنى على البعد عنه ولكنى أعترف أننى تعجلت الزواج ولم أفهم ما أريد
- الآن يمكن أن نصلح الخطأ
- لقد انكسرت والآن أصبحت غير الوقت السابق
- لابد للإنسان أن ينكسر ولابد له أن ينصلح
- ولكن هل ما زلت تحبنى ؟
- قطعا
- وأنا لا أزال رغم الزواج والطلاق
- وكان هذا سبب طلاقك
- لقد اصطدمت بواقع لم أملك القدرة على التعامل معه أحببت أن أتعامل معه حسب ما كنت أتصورك ولكنه كان مختلفا فى كل شىء تقريبا ولم أستطع أن أتحمل هذا الإختلاف رغم دافع الرغبة فى عدم الفشل
- لقد ولدنا لنتعلم من أخطاءنا وأخطاء السابقين علينا
- الإنكسار
- لا تعيدى هذه الكلمة ولكن قولى الماضى المتعلم منه يجب أن ننساه رغم كل شىء
- رغم كل ما حدث لا أستطيع أن أنسى أنى قد هجرتك ولا أستطيع أن أنسى أن جسدى قد امتلكه رجل قبلك ولا أستطيع أن أنسى
- لا تكملى أنت لم ترتكبى خطأ
- كيف وأنا
- الأخطاء التى تقوليها أخطاء عندك أنت وعند من يجهل الحقيقة أنت لم تخونى عهدا بيننا لأننا لم نتعاهد كل ما فعلنا هو الحب بالنظرات
- ألا تمثل النظرات عهدا ؟
- العهد يكون كلاميا ولم يكن بيننا كلاما وأنت تزوجتى أى فعلت الحلال وإنما الخطأ لو كنت فعلت الفاحشة
- أنت تلتمس لى العذر
- أنا لا ألتمس لك عذرا لأن الشريعة هى التى تحكم بيننا فلو كان هناك عهد لقلت أنك خائنة للعهد حسب الشرع ولو كان الزواج حراما لقلت أنك خاطئة ولكنك فعلت الصواب
- وهل من الصواب البعد عن الرجل الذى أحببته؟
- الحب لا يعنى الصواب وإنما كل ما يبعد عن الحرام فهو صواب أنت اخترتى الزواج عند أول فرصة لتبتعدى عن القلق الجنسى والإنتظار المؤدى للوقوع فى الفاحشة
- أنت تحلل الموقف وكأنك تريد أن تؤكد لى أننى بريئة
- بالفعل أنت بريئة نحن ضحية ظروف لم نصنعها ولكن صنعها الأخرون بغيا وعدوانا
- ماذا تقصد؟
- أقصد أن حكام البلاد لو طبقوا الشرع لتزوج المحبون ولكنهم لم يطبقوها فكانت النتيجة فعلتك وفعلة فتيات كثيرات مثلك
- ولكن كان يمكن أن أنتظر كما انتظرت أنت
- أنا لم أنتظر الظروف هى التى أجلت زواجى ولو كانت الظروف حسنة لتزوجت بعدك ولكن كما تقول الحكمة أنت تريد وأنا أريد والله يفعل ما يريد .

https://albetalatek.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى